قضية فلسطين التي لا نعرفها!

عبّاد يحيى   | 2013/12/19 |
 
لعل أكبر جناية نرتكبها بحق قضية ما، هي أن نتحدث عنها ونتخذ مواقف بشأنها دون أن نعرف معطياتها وأحوالها على وجه الدقة واليقين. فكيف الحال إن تعلّق الأمر بقضيتنا الأهم ومحور وجودنا ونضالنا. بكثير من اليقين يمكن القول اليوم إننا نتحدث عن “القضية الفلسطينية” كأننا نعرفها تماما، إلا أن شحا مهولا في تحديث معلوماتنا بات السمة الغالبة على أي تناول للقضية الفلسطينية حتى في إطار الدفاع عنها أو مواجهة أعدائها.
قد يكون مؤذيا وعدائيا قول ما سبق، وتحديدا إن كان المخاطب هم الفلسطينيون والفلسطينيات، ولكن إنكار واقع الحال لم يعد مجديا ولا يحتمل الحذر والتروي. اليوم نحن نعرف فلسطين وقضيتنا كقضية مجرّدة وبحد أدنى من المعلومات “المعلومات بمعناها الأبسط”، وهذا الادعاء سار على السياسي والناشط والمناضل والشباب والنساء وغيرهم. إن التناول الإعلامي المجتزأ وسياسة المعازل الإسرائيلية الفعالة جعلتنا نمتلك معلومات عن تجاربنا الحية وما يقع في دوائرنا الضيقة، ولكننا بالكاد نعرف الكثير عن فلسطين كلها وشعبها المشرد في أرجاء الدنيا، وبغياب قيادة موحَّدة موحِّدة يتفاقم هذا الشح المدمر، يكفي أن نستمع لرواية الانتفاضة ممن عاشوها في مناطق مختلفة لندرك أنها تختلف كل الاختلاف عما خبرنا وعرفنا في منطقتنا.
وعند التمعن مثلا في واحدة من أكثر القضايا راهنية وجلبة في واقع القضية الفلسطينية وهي “الانقسام السياسي”، يمكن الوقوف على كثير من المعطيات والمعلومات المسقطة من النقاش العام، ويظهر إلى أي حد بات هذا العنوان العريض للمأزق الفلسطيني الراهن يخفي خلفه وتحته الكثير من المجريات والملابسات التي تكاد تصبح واقعا يهددنا، ويكفي القول إن الضخ الإعلامي المتواصل حول الانقسام وخطورته جعل قطاعات واسعة من الفلسطينيين تعتقد أنه أخطر من الاستيطان والمفاوضات، والأدهى أن مجرد التفكير في تجاوز طرفي الانقسام بات غير وارد والحل الوحيد أمام هذا المأزق هو “المصالحة”.
Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s